عهود كل ما تحتاجه موجود

عزيزى الزائر / عزيزتى الزائره

يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام

الى اسرة المنتدى سنتشرف بتسجيلك

شكرا

ادارة المنتدى
عهود كل ما تحتاجه موجود

عهود كل ما تحتاجه موجود


 اهلا وسهلا بجميع الاعضاء تم فتح باب الاشراف على جميع الاقسام  اهلاومرحبا بالاعضاء الجدد   osama112 ــ عهــــــود ــ دودو _ اللون الوردى ـــ اسامه انيس ــ النــجم ــ ريا ضيـــة ــ دموع الانس ــ دلوعه مررره ــ yara78 ــ ابو فراس _ shababgamed  ــ  مصطفى الكوش _ fennane somia _ كــــــيلو  _   ayman yuonis ـــ سمسمه ــ توتا ــ بوسى ــ  نونا ـــ شجن القلب ــ  الاغا ggggg _ الناصر _ البرنس محمد على  _ausama melad _ نسمه   اسير الاحزان   _ levo story  _ هـنا _








    بين الحب والخيانه

    شاطر
    avatar
    منار
    مشرفة عسولة
    مشرفة عسولة

    رقم العضويه : 29

    الجنس : انثى
    عدد المساهمات : 1620

    العمر : 31

    المزاج : طاعه الله

    تاريخ التسجيل : 27/09/2008

    السٌّمعَة : 111

    بين الحب والخيانه

    مُساهمة من طرف منار في الخميس مارس 12, 2009 5:40 pm

    البعض يخون لكي ينسى …والبعض ينسى لكي يخون ..
    عندما يخونون
    نملك كل الحق في أن نجردهم من صفة الوفا
    لكننا لا نملك الحق في أن نجردهم من صفة الحب
    فالبعض وبرغم الحب يخون …والبعض وبرغم الخيانة ..بحب..

    فما هو الحب ؟
    ولماذا فقد الحب قدرته على التحكم والسيطرة
    ولم يعد ذلك الإحساس الجميل ، الذي يحميهم من الوقوع في وحل الخيانة المظلم ؟
    وما هي الخيانة ؟
    هل هي تلك المحاولة الفاشلة لتجاهل جرح ما نشأ في الأعماق
    أو لنسيان صدمه عاطفية قاسية أو أنها مرحلة مظلمة
    من مراحل التخبط يندفع إليها البعض بكل قواه العاطفية والعقلية فيضيع …ويضيع …ويضيع
    ولا يستيقظ من ضياعه إلا بعد ضياع كل الأشياء
    وأول الأشياء نفسه ؟
    لكن ..
    هل بالفعل تجلب لهم الخيانة النسيان
    وهل تملك الخيانة تلك القدرة الفائقة على شفاء الجروح وتهدئة الأعماق ؟

    إذن …. لماذا يعود البعض من رحلة الخيانة
    متضخما بالندم والألم متجردا من كل شئ إلا الحب؟
    فهناك نوع من الحب لا يموت في الأعماق أبدا
    مهما تفننا في اختراع طرق النسيان ومهما اشتدت رياح الخيانة
    ومهما علا طوفان الغدر ومهما انهارت جبال الأشواق
    فهو كالروح الملتصقة بالجسد لا يغادرها …إلا …بالموت ….
    فالحب قد يقتل الخيانة ويحول الأعماق المهجورة إلى رياض خضراء
    ويعيد الفرح إلى الأحلام الحزينة ويرمم كل انكسارات الأعماق ….
    لكن …ليس بالضرورة أن تقتل الخيانة الحب ….
    عفوا …أنا لا أحاول أن أقارن بين الحب والخيانة
    ولا أن ابحث عن الفروق الخمسة بينهما
    ولا التمس العذر للشخص الخائن
    برغم وجود دفء الحب الحقيقي في حياتهم . لكنني فقط …..
    أريد أن اصل إلى إجابة لماذا لا يمنعهم الحب من الخيانة
    ولماذا لا تمنعهم الخيانة من الحب؟

    فمنذ أيام سمعت عن شخص متزوج انه يحب زوجته ويتحاشى إيذاءها باى طريقه
    فهي زوجة مثالية لكن مثاليتها لم تشفع لها لديه
    ولم يمنعه الحب من خيانتها مع أخرى بل والانغماس في الخيانة
    إلى اعمق أعماقها …وعذره الواهي ..إنها لا تعلم إذن فهي لا تتألم
    وهناك أنواع من الخيانة
    خيانة مرئية نشاهدها أمام أعيننا كالكابوس المزعج
    فنقطع بها الشك باليقين وخيانة سمعية تصلنا أخبارها كالضباب المظلم
    فنتخبط بين مصدق ومكذب وخيانة نشعر بها قبل أن نراها
    أو نسمعها وربما تكون هي أقسى أنواع الخيانات لأننا نتخبط بها
    إذا كنت تحب …ولا تخون فأنت إنسان نقي
    فأحفظ هذا النقاء ….واحفظ هذا الحب

    وإذا كنت تحب وتخون فاختر الحب … قبل أن تختارك الخيانة

    سألني احدهم هل الغيره حب ام كرامه ؟اجبت بسرعه : حب بالتاكيد
    فاجاب ان الغيره بوجه نظره كرامه اولا وثانياً ثم الحب بعد ذلك
    عُدت لنفسي فوجدت انني اوافقه بان الغيره سلوك تبرره الكرامه اولاً
    عن الخيانه والحب
    اذا خانك من تحب
    فهذا الحب لن يشفع له او يبرر خيانته
    !!..
    كالذي يقول ان زوجته لاتعلم اذن لا تتألم
    قد يخون من يحب
    !!.. لكن من المستحيل ان يداوي الحب جرح



    ــــــ التوقيع ــــــ


    أعتذر لأوراقي ..
    لأني كتبت بها ومن ثم أحرقتها..
    وفي لحظة همومي وأحزاني لجأت لها ..
    وفي لحظة فرحي وراحتي أهملتها ..
    وعندما عزمت العزوف عن الكتابة ..
    مزقتها وودعتها إلى الأبد..
    avatar
    الحريف
    عضو محترف
    عضو محترف

    رقم العضويه : 76

    الجنس : ذكر
    عدد المساهمات : 661

    العمر : 33

    تاريخ التسجيل : 25/11/2008

    السٌّمعَة : 14

    رد: بين الحب والخيانه

    مُساهمة من طرف الحريف في الإثنين فبراير 01, 2010 9:01 pm

    avatar
    ابو محمد
    نائب المدير
    نائب المدير

    رقم العضويه : 2

    الجنس : ذكر
    عدد المساهمات : 6164

    العمل/الترفيه : مشرف عام

    المزاج : الحمد لله

    تاريخ التسجيل : 24/08/2008

    السٌّمعَة : 331

    رد: بين الحب والخيانه

    مُساهمة من طرف ابو محمد في السبت أبريل 10, 2010 6:05 am

    موضوع اكثر من رائع

    مميز كما عودتنا

    سلمت يمناك




    ــــــ التوقيع ــــــ




    إن عفوالله يمحو الذنوب فكيف حبه؟!

    وحبه يدهش العقول فكيف وده؟!

    ووده ينسي مادونه فكيف لطفه؟!

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 23, 2018 10:07 pm